Thursday, November 13, 2008

ما يطلبه المستمعون


الراديو


عالم تاني من المتعة .. مش عشان بيحرك الخيال .. وينمي القدرة على اكمال الصورة زي ما قالولنا في كتاب نشأة وسائل الاتصال


عالم تاني لانه قادر على ان يكون رفيق - بفضل التكنولوجيا - خفيف على القلب ..


من خلال الموبايل أو الأم بي ثري ممكن تشغل الموجة اللي على ذوقك .. وتعيش


تنسى اوقات انك بتسمع حاجة ويتراجع الصوت اللي بتسمعه انت لوحدك في خلفية المشهد وتاخد افكارك اللي جاية من الكلمات اللي بتتنطور على أرضية دماغك .. وتحس ساعتها ان دماغك شغالة


طب لو مش عا يزها تشتغل .. سهل جدا


سلم نفيك لقطار الأغاني المتعدد المحطات . أعنية جديدة تركز في كلماتها أو أغنية ليها ذكرى تعلي احساسك لحد السما .. وبعديها اغنية لحد ما بتطيقوش .. فتغير لموجة


..


المتعة الحقيقية للراديو في المطبخ .. حاولت اني اشغل التلفزيون اسمع اللي فيه وانا في الطبخ .. طول الوقت شاغلة دماغي بعيد عن اللي بسمعه بمحاولة تخيل المشهد .. لحد ما اروح ابص هو عامل ازاي


لكن الراديو انت مركز في كل كلمة بتتقال .ز ووقت ما تزهق من السمع المخرج الاذاعي عارف بالظبط ازاي يعالج الزهق دا بإنه يلعب أغنية جامدة موت على طريقة الإف إم .


اللي بيمتعني بجد هي المفجأة في اني اسمع حاجة مش متوقعاها .. فانا مش من هواة ما يطلبه المستمعون ..يعني م بحب ابعت sms اقول من فضلكوا عايزة اسمع الاغنية دي جدا .. لو عايزة اسمعها هشغلها عندي واسمعها بسيطة قوي


لكن مع الراديو مودي هو ما يختاره لي الآخرون .ز وهنا تكمن المتعة


تقريبا بقالي كام يوم .. بشغل الراديو حتى وانا اونلاين .. يمكن زهق من فكرة اني ارتب الأغاني وابقى عارفة انا هسمع ايه كمان شوية


ملحوظة


الانترنت بقى مليان اذاعات .. شباب بتقول .. بتغني .. بتفكر .. وبتحاول تعمل فرق


5 comments:

عالم صوفي said...

المجد للراديو يا فنانه يا حساسة يا جميله

هويدا صالح / عشق البنات said...

يا هدى
أنا زيك بحب الراديو
أكتر كتير جدا من التلفزيون
كنت أعتقد أن لي ذائقة خاصة جدا
ولكن أن أجدك تكتبين هكذا لهو سعادة لي
هدهد
أنا فرحة بك

إبـراهيم ... معـايــا said...

المجد مش للراديو يا ست عالم صوفي ولا حـاجة ، الراديو كـان زماااان دلوقتي إذاعات متخصصة، وأغاني ،،، إلخ ، إلخ ،،،،،

أماكن أخرى في فراغ ربما لم يتم استغلاله بـعـد

حد بيسمع تيت ؟؟؟

هدى said...

عالم صوفي

اعتقد فعلا ان المجد للراديو

منورة يا جميلة

.......

استاذة هويدا

وأنا كذلك فرحة بك

صباحك فرح

....

ابراهيم

منور

بسنت said...

الراديو رفيق صباحى خاصه اذا كنتى بتتجهزى للشغل او بتفطرى او فى المطبخ
بجانب انه ممتع جدا فى حوارات المذيعين وتأثير صوتهم
انا بردوا بحبه جدا
بيفكرنى ان لسه فى حاجه من زمان ومستمره فيها خير