Wednesday, October 22, 2008

طاقة نور



أيوة دا حصل بجد

يعني نظريا يمكن لأي فتاة أن تجرجر من مد يده ولامس جسدها إلى القسم .. و منه إلى النيابة العامة .. ثم محكمة الجنايات .. وينال جزاء فعلته 3 سنوات حبس مع الشغل .. كدا وش
لما قريت تفاصيل الخبر بتاع القضية قلت ان اخر القضية ذات الحبال الطويلة هتكون ولا حاجة .. لما نهى قالت انها بتطالب ب عقوبة 15 سنة .. قلت ا احلامها كبيرة
لكن مع خبر صدور الحكم من أول جلسة .. كبرت احلامي انا
انا البنت المصرية اللي شبه كل البنات في مصر اللي اصابتهم فوبيا التحرش الجنسي .. ومثقلين بموروث ثقافي بيقول ان البنت لازم تسكت لما حد يتحرش بيها .. لانها لو اتكلمت هتفضح نفسها .. دا غير ان مافيش حد هينجدها
لما كنا بنقعد ونتكلم عن حالات التحرش اللي بنتعرضلها بتكون فيه حكايات فيها ردود فعل قوية ومؤثرة زي ضرب المتحرش أو الصويت ولم الناس عليه .. لكن الأغلبية صامتة
انا طول الوقت كنت بسكت .. بيبقى جوايا نار لكن .. مافيش حل تاني .. رغم اني بشوف نفسي قادرة اني اتصرف . لكن عمره ما حصل
من يوم ما قريت تفاصيل خبر
نهى رشدي وانا بفكر .. هو انا ممكن اعمل حاجة زي دي .. طيب هلاقي حد يشهد معايا .. طيب هعرف امسكه واجرجره على القسم .. طيب ظابط القسم هيكون متعاون .. طيب لو كل دا حصل هلاقي اللي حواليا سندني ..
اسئلة كتيرة بتبدأ من عندي لحد هناك .. عند
المجتمع اللي محتاج لأكتر من قضية عشان يوعى لبناته ويحادي عليهم

5 comments:

إبـراهيم ... معـايــا said...

فعلاً الخبر كان مفرحًا جدًا ....... وأعطى بارقة أمل كبيرة لاختفاء هذه اللعنة التي بدأت تنتشر في المجتمع، وعنها كتبت د.نهى الزيني اليوم في المصريون مقالاً أعجبني بشـدة
.
.
سيبــك إنتي صورة نهى هنا مختلفة جـدًا ، جبتيها منين ؟؟؟ :)

بيسوو said...

مممممممم...الموضوع شاغلني بقاله فترة وفرحانة جدا فوق ما تتخلي..حسيت كدة اننا خطينا خطوة كبيرة قوي ناحية التحضر اللي بجد

مبروك

هدى said...

لم أقرا ما كتبته نهى الزيني

ولكن ما كتبه الجميع يثير قضية اخرى غير الامل ليس مجالها هنا

الصورة منشورة في المصري اليوم يا فندم واضح انها مصنوعة مش طبيعية

هدى said...

بيسووو

المضوضوع شاغل كل البنات

هي خطوة بس مش عملية لان مش كل بنت هتاخد الي اتحرش بيها للقسم

انا مش بقلل من اللي حصل بالعكس حسسني بشرعية دفاعي عن نفسي بس لازم يكون فيه حل اكثر عملية

تحياتي

أسما عواد said...

انا كمان فرحت جدا لما عرفت الحكم وحسيت ان البنت دي شجاعة جدا وانهاانتقمت لي ولكل من تعرضت للتحرش من البنات
دي موش بس انتقمت لنا دي شجعت باقي البنات انهم يعملوا نفس اللي عملتو
الحكم في القضية هيخلي اللي بيفكر يتحرش بأي بنت يترعب من مجرد الفكرة